أهمية التسميد بالنسبة للنباتات

بدأت الحاجة لتسميد النبات تتعاظم وتتزايد مع النصف الثانى من هذا القرن نتيجة للعديد من العوامل و أهما :

1- زيادة عدد السكان ومحدودية الموارد الأرضية والمالية الصالحة للزراعة .

2- تطور علوم الهندسة الوراثية وتربية النبات أنتج أصناف وهجن جديدة فى الخضر والفاكهة والمحاصيل الحقلية التي تعتبر قوية النمو عالية الإنتاج ولكن احتياجها للعناصر الغذائية من التربة أكبر مقارنة مع الأصناف والهجن القديمة فأصبح مخزون التربة من العناصر الغذائية لا يكفى هذه الأصناف والهجن الجديدة .

3- فى بعض أنواع الاراضى مثل القلوية والجيرية والملحية يصعب على جذور النباتات امتصاص عناصر الفسفور والحديد والزنك والمنجنيز والنحاس والبورون وهذا رغم توافر هذه العناصر فى التربة ولكنها تكون فى صورة غير ذائبة ومثبتة أى فى صورة غير ميسرة أو صالحة للإمتصاص ولذلك أصبح حتميا إضافة هذه العناصر عن طريق التسميد وعدم الاعتماد على المتوفر منها فى التربة .

4- تناقص الاعتماد على السمدة العضوية فى الزراعة وهذا يرجع إلى احتوائها على بذور الحشائش وكثير من المسببات المرضية مثل الفطريات والبكتريا والنيماتودا … ألخ .

5- ظهور الزراعات الكثيفة بمعنى زيادة الكثافة النباتية فى وحدة المساحة ما أدى على استنفاذ المخزون من العناصر الغذائية فى التربة وبالتالى ظهور أعراض نقصها على النبات مما ينعكس سلبا على المحصول المتوقع .

6- تطور صناعة الأسمدة الكيميائية وتحسين جودتها وإنتاجها بصورة أكثر نقاوة وبالتالى لم تعد تحتوى على كميات يعتد بها من العناصر الصغرى بكميات تكفى لسد حاجة النباتات منها .

خلاصة القول : أنه أصبح حتميا ومن الضرورى تسميد المحصول المنزرع بالأسمدة المختلفة مثل ( الأسمدة المركبة ) كمصدر للعناصر الغذائية الكبرى والأسمدة المخلبية والأحماض الأمينية كمصدر للعناصر الصفرى وكذلك الهيومك كمصحح لمشاكل التربة الزراعية المختلفة ، وذلك للحصول فى نهاية الموسم على أكبر محصول بأعلى جودة وبالتالى تعظيم ربحية المزارع والمجتمع ككل .

آخر الأخبار
مشتلة لإنتاج الأبقار محليا ,, خطة التحكم في الثروة الحيوانيةزيت أزمور ,, أسرار التميزغرداية ,, قطب فلاحي بإمتيازللنهوض بشعبة الحليب ,,, غرداية ,, تجربة نجاح تستحق التعميمبسكرة منتجة لبذور القمح الصلب و اللين بجودة عاليةمحافظة الغابات لولاية الأغواط تواصل مشروع الشجيرارشادات فلاحية:حشرة الزيتون القطنيةارشادات فلاحية:أهمية التسميد بالنسبة للنباتاتالترخيص للفلاحين ببيع الطماطم مباشرة للمستهلك بعين تموشنتسكيكدة:فك العزلة عن مناطق الظلخطوات ميدانية لإقحام المرأة الريفية و الماكثة بالبيت في بلديات برج بوعريريج لإقحامها في مسار التنمية الوطنيةقواعد جديدة منظمة للتعاونيات الفلاحيةالمدية : ورشة تطبيقية حول تقليم حوافر الابقار للوقاية من داء العرجالغرفة الفلاحية لولاية الطارف تكثف خرجاتها الميدانية لإرشاد الفلاحينارتفاع اسعار البطاطا لم يكن مفاجئ ,, الأسباب عميقة و الحلول ليست مستحيلةالبدو الرحل ,, الجفاف و قلة الأعلاف يهدد حياة الثروة الحيوانيةكيفية المحافظة على أزهار الزيتونالأزولا .. بديل الأعلاف بأقل تكلفةفلاحو المنيعة يستغثون.. غياب إستراتيجية التسويق أحد أبرز أسباب ندرة و غلاء البطاطاتصدير البيض الى ليبيامجمع جيبلي .. إنتاج 4.2 مليون لتر حليب يوميا لضمان استقرار السوقالمديرية العامة للغابات .. دراستين لتقييم الموارد الغابية والغطاء النباتي للحلفةفي يومهم العالمي .. قريبا عمادة للأطباء البياطرة الجزائر يينعناصر الحماية تخمد حريق غابة بمنطقة القلعة بلدية بوعرفةتبسة ... تواصل عملية تزويد الموالين بمادة الشعيرالجزائر تصدر 50 ألف طن من المنتجات الفلاحية خلال الثلاثي الأول من السنة الجارية